24 ساعة

أراء وكتاب

يوميات

--berkanexpress--

الضباب يتسبب في حادثة سير بين مدينة تزنيت ومنطقة وجان التابعة ترابيا لنفس الإقليم.

خارج الحدود

berkanexpress

الجزائر : النظام العسكري يحكم بالحبس لموقوفي الراية الأمازيغية في الحراك
الرئيسية | أحداث متميزة | وجدة تحتضن فعاليات الدورة الثالثة للمعرض المغاربي للكتاب

وجدة تحتضن فعاليات الدورة الثالثة للمعرض المغاربي للكتاب

تحتضن مدينة وجدة خلال الفترة ما بين 9 و13 أكتوبر المقبل فعاليات الدورة الثالثة للمعرض المغاربي “آداب مغاربية” ، التي تنظم هذه السنة تحت شعار “الإيصال”.

وأفادت وثيقة للمنظمين أن جهة الشرق تسعى من خلال هذا الحدث الثقافي، الذي تنظمه وكالة جهة الشرق تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، إلى إضفاء دينامية إيجابية لقطاع الكتاب والقراءة والنشر.

وأضاف المصدر ذاته أن دورة هذه السنة من المعرض ستعرف مشاركة نحو 300 كاتب وناشر وأكاديمي من آفاق مختلفة، مشيرا إلى أن المعرض، وجريا على عادته، سيكرم إفريقيا من خلال حضور دولة الكاميرون هذه السنة كضيف شرف.

وحسب ورقة تقديمية لهذا الحدث، فقد مكنت الدورة السابقة للمعرض من مساءلة الرؤى المتعددة للكون وترسيخها في قلب فضائنا المتعدد الثقافات، مشيرة إلى أن تنوع المتدخلين الذين قدموا من آفاق مختلفة وغنى التصورات التي تم عرضها ساهم في إسماع صوت منطقة المغرب العربي أكثر في ظل تعددية العوالم.

وأوضح المنظمون أن “الإيصال الذي تم اختياره شعارا للدورة الثالثة من المعرض يعتبر إشكالية كونية، في قلب الإنسان، تمليه الرغبة في التفكير في المنطقة المغاربية التي نريد نقلها، وترسيخها أكثر داخل القارة الإفريقية والعالم”.

وتساءلت الوثيقة عن “القيم التي يتعين نقلها للتحضير للعيش المشترك في عصر الذكاء الاصطناعي”، و “المهارات التي يتوجب نقلها في ظل تطور التكنولوجيات الحديثة، على اعتبار أن مهنتين من أصل ثلاث مهن تمارس اليوم لن تعود الحاجة إليها غدا.

وتشكل الدورة الثالثة من معرض “آداب مغاربية” فضاء حرا “يفسح المجال لضيوفنا المفكرين والكتاب والمبدعين وصناع القرار” للتعبير عن الطموح في تحقيق انتقال واع من أجل عالم أفضل”.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة | berkanexpress.com

تعليقات الزوّار

أترك تعليق

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.