24 ساعة

أراء وكتاب

الجزائر.. بمن سيضحي النظام من أجل تبرئة ذمته؟

نوايا ”الجماعة”

يوميات

--berkanexpress--

بلاغ الديوان الملكي .. الإمارات تفتح قنصلية عامة بمدينة العيون

خارج الحدود

-berkanexpress-

الجزائر: فتح تحقيق مع جنرالات متهمون بإختلاس أموال عمومية وخيانة العظمى
الرئيسية | أحداث متميزة | اليونسكو تصدم البولوزاريو وتختار العيون وبن جرير وشفشاون “مدنا للتعلم” بشبكة “اليونسكو” العالمية

اليونسكو تصدم البولوزاريو وتختار العيون وبن جرير وشفشاون “مدنا للتعلم” بشبكة “اليونسكو” العالمية

اليونسكو تصدم البولوزاريو وتختار العيون وبن جرير وشفشاون “مدنا للتعلم” بشبكة “اليونسكو” العالمية
اختيرت العيون وبن جرير وشفشاون مدنا تعليمية بالشبكة العالمية لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، والتي تم إنشاؤها وفقا لـ”إعلان بكين حول مدن التعلم” المعتمد خلال المؤتمر العالمي لمدن التعلم، المنعقد في بكين بالصين ما بين 21 و23 أكتوبر 2013.
وأبرز بلاغ الجنة الوطنية المغربية للتربية والعلوم والثقافة، اليوم الأربعاء، أنها وكابت هذه المدن خلال مرحلة إعداد ملفات الترشيح، ودعتها إلى التقيد بالشروط والمعايير التي وضعتها اليونسكو لاختيار المرشحين المستقبليين لانضمام لعضوية الشبكة، وذلك مباشرة بعد فتح باب الترشيح من معهد اليونسكو للتعلم مدى الحياة، لانتقاء مدن التعلم الجديدة برسم سنة 2020، لتحظى بعضوية الشبكة. وأشار البلاغ إلى أن المدن المغربية الثلاث انضمت هذه السنة، إلى الشبكة التي كانت تضم 174 مدينة من 55 دولة إلى غاية سنة 2019.
وأكد البلاغ أن انخراط المدن المغربية في هذه الشبكة سيسمح لها بتقاسم خبراتها في التعليم والتكوين والبحث مع المدن الأخرى، والاستفادة أيضا من أفضل الممارسات والتجارب الدولية الناجحة في مجالات التعلم مدى الحياة.
وتعرف اليونسكو مدن التعليم على بكونها تقوم بتعبئة مواردها في كل قطاع بفعالية لتحقيق تعزيز التعليم الشامل من التعليم الأساسي إلى التعليم العالي، وإحياء التعلم في الأسر والمجتمعات، وتيسير التعلم في محل العمل ومن أجله، وتوسيع نطاق استخدام تقنيات التعليم الحديثة، وتعزيز الجودة والامتياز في التعلم، وتعزيز ثقافة التعلم طوال الحياة.
ومن أجل يجب خلق وتعزيز التمكين الفردي والتماسك الاجتماعي والازدهار الاقتصادي والثقافي والتنمية المستدامة. وتقوم مدينة التعليم بتسهيل التعلم مدى الحياة للجميع، وبالتالي تساعد على إعمال حق الجميع في التعليم، كما أن بناء هذه المدينة يتمتع بجاذبية بعيدة المدى.
وتشير اليونسكو إلى هذه العملية مستمرة ولا يوجد خط سحري على المدينة أن تتخطاه لتصبح معروفة كمدينة للتعلم، ولكن هناك سمات يمكن من خلالها التعرف على مدينة التعلم، حيث تتبع نهجا عمليا وبراجماتي التنفيذ التعلم مدى الحياة.
وتضيف أن الأمر ليست مجرد نظرية مجردة، فإذا كانت المدينة تتمتع بالإرادة السياسية الالتزام لبناء مدينة التعلم، فإنها أيضا سوف تحتاج إلى مجموعة من المؤشرات أو الملامح الرئيسية التي يمكن من خلالها رصد تقدمها.
وتؤكد اليونسكو أن الملامح الرئيسية لمدن التعلم ستجعل من الممكن الدعم الملحوظ في طريقة تطوير التعلم مدى الحياة داخل وبين المدن الأعضاء، وتحديد قدر التقدم المحرز على سبيل تنفيذ التعلم مدى الحياة للجميع، حتى مستوى معين، في كثير من المجتمعات في العالم، وتسهيل التحليل المقارن وتبادل الخبرات والتعلم المتبادل دولياً بين هذه المدن.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة | berkanexpress.com

تعليقات الزوّار

أترك تعليق

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.