24 ساعة

أراء وكتاب

الجزائر.. بمن سيضحي النظام من أجل تبرئة ذمته؟

نوايا ”الجماعة”

يوميات

--berkanexpress--

نظام العسكر الجزائري يقرر سحب الجنسية من معارضين في الخارج لمواجهة الحراك

خارج الحدود

--berkanexpress--

برلمانيون أوربيون يطالبون ممثل الإتحاد الأوربي للتدخل لوقف قمع وإضطهاد حقوق الإنسان في الجزائر
الرئيسية | أحداث متميزة | بعد إضرابهم عن الطعام.. الشروع في محاكمة نشطاء جزائريين

بعد إضرابهم عن الطعام.. الشروع في محاكمة نشطاء جزائريين

انطلقت اليوم بالجزائر العاصمة محاكمة النشطاء الذين أعلنوا في وقت سابق دخولهم في إضراب مفتوح عن الطعام على خلفية تمديد فترة حبسهم المؤقت.

ويتعلق الأمر بكل من محمد تاجديت، الملقب بـ”شاعر الحراك”، ونور الدين خيمود، وعبد الحق بن رحماني.

وأفادت “اللجنة الوطنية للدفاع عن معتقلي الحراك الشعبي” بأن النيابة العامة التمست في حقهم سنتين حبسا نافذا.

ويُتابع هؤلاء بمجموعة من التهم من بينها “الترويج العمدي لأخبار وأنباء من شأنها المساس بالنظام والأمن العمومي، تعريض حياة الغير للخطر أثناء فترات الحجر الصحي، إهانة هيئة نظامية، إهانة رئيس الجمهورية، بالإضافة إلى التجمهر غير المسلح”.

وتم تقديم المتهمين أمام العدالة بعد الاحتجاجات التي نظمت في العديد من المدن الجزائرية تزامنا مع فرض الحكومة لإجراءات الحجر الصحي بهدف مواجهة وباء كورونا.

وكان المتهمون الثلاثة قد شرعوا مؤخرا في إضراب عن الطعام تعبيرا عن رفضهم لقرار السلطات القضائية تمديد فترة حبسهم المؤقت.

والأسبوع الماضي، أكدت “اللجنة الوطنية للدفاع عن المعتقلين” بالجزائر عن تدهور وضعيتهم الصحية داخل السجن بسبب الإضراب المفتوح عن الطعام الذي استمر لمدة 10 أيام، ما دفع إدراة السجن إلى نقل أحدهم إلى المستشفى.

ويشتكي العديد من السجناء، المنتسبين إلى الحراك الشعبي، من تمديد فترة حبسهم المؤقت ويطالبون من السلطات القضائية برمجة ملفاتهم للمحاكمة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة | berkanexpress.com

تعليقات الزوّار

أترك تعليق

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.